"تلميذتي النجيبة اتعلمت تفعص في تويتر ببايثون النهاردة”

مريم جمال:

 

"تلميذتي النجيبة اتعلمت تفعص في تويتر ببايثون النهاردة”
علاء كتب التغريدة من اربع سنين, بعد ما عملني ازاي ادور على تغريدات قديمة من خلال سطر الاوامر.
أنا بحب البرمجة من و انا عندي 11 سنة. على مدار الكام السنة اللي فاتوا, ياما مبرمجين كلموني عن مستقبل المجال, و قد
ايه نتايجه ممتعة و فلوسه حلوة. مفيش حد, ولا حتى الدكاترة بتوعي في الجامعة, كلمني ابدا عن المتعة في كتابة الكود نفسه. علاء هو الوحيد اللي عمره ما كلمني عن اي حاجة غير قد ايه البرمجة دي ممتعة و حتى اما بتخلينا نبقى عايزين نخبط راسنا في الحيطة, بنتعلم منها. انا قابلت علاء في 2012, و لغاية النهاردة لسة فاكرة السعادة اللي كانت على وشه لما عرف اني بحب البرمجة . كان دايما عنده قصة او معلومة(ملهاش علاقة بالبرمجة) بتخلي اللي بتعلمه ياخد شكل انساني اكتر منه تقني. بالرغم ان علاء كان بيعلمني برمجة, الا انه تأثيره على ماكنش مقتصر على العلم.
هو علمني انه مش عشان بحب حاجة و عايزة اتخصص فيها, يبقى ماحبش حاجات تانية و انمي نفسي فيها. بالعكس, اهتماماتي دي حتى لو ملهاش علاقة ببعض, بشكل او بأخر , هاتكمل بعضها.
علاء قضى #نص_المدة . علاء مكانه مش في السجن, علاء مكانه بين "العيال الصغييرن اللي عايز يعلمهم فيزياء و رياضيات و يفرح معاهم بقد ايه هما جمال"